إعطاء انطلاقة أشغال بناء مجمع للصناعة التقليدية

سيدي بوعثمان (إقليم الرحامنة) – أعطيت، اليوم الأربعاء بمدينة سيدي بوعثمان (إقليم الرحامنة)، انطلاقة أشغال بناء مجمع للصناعة التقليدية بكلفة مالية إجمالية تقدر بـ3,2 مليون درهم.

وهكذا، أشرف عامل الإقليم، السيد عزيز بوينيان، والوفد المرافق له، على إعطاء انطلاقة أشغال بناء هذا المجمع الذي يأتي لدعم تسويق منتجات الصناعة التقليدية، وتحسين ظروف عمل الصناع التقليديين بمختلف مناطق إقليم الرحامنة، بالإضافة إلى تحسين جودة المنتوج والرفع من مستوى دخل الصناع.

  ويضم المجمع، الممتد على مساحة 3 آلاف متر مربع، ستة فضاءات للإنتاج، وست صالات للعرض، وساحة للمعارض، ومكاتب، ومستودع، ومرافق صحية ومرفق تقني.

  ويعد هذا المشروع ثمرة شراكة بين عمالة إقليم الرحامنة، والمجلس الإقليمي للرحامنة، ومجلس جهة مراكش آسفي، وغرفة الصناعة التقليدية لجهة مراكش-آسفي والجماعة الترابية لسيدي بوعثمان.

  وعلى صعيد آخر، أشرف عامل الإقليم والوفد المرافق له، على انطلاقة أشغال إعادة هيكلة مركز انزالت لعظم، والذي يضم إصلاح وترميم الواجهات، وتغيير الأبواب، والتبليط وتهيئ مساحات خضراء، وذلك بتكلفة إجمالية تقدر بـ12 مليون درهم.

  ومن شأن هذا المشروع، الذي ينجز بشراكة بين عمالة إقليم الرحامنة، والمجلس الإقليمي للرحامنة والمجلس الجماعي لنزالت لعظم، أن يعطي رونقا وجمالية للمركز ليرقى إلى طموح الساكنة.

  كما أنه سيساهم في تأهيل المجال لإستقبال مشاريع استثمارية مستقبلا، بالإضافة إلى تثمين الموقع الإستراتيجي للمركز المذكور ومواكبة النمو والتوسع العمراني الذي يشهده.