اجتماع للجنة الإقليمية للتنمية البشرية

شيشاوة – عقدت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بشيشاوة، مؤخرا بمقر عمالة الإقليم، اجتماعا خصص لاستعراض سبل تنزيل البرامج المدرجة ضمن المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية (2019-2023).

وتدارس الاجتماع، المنعقد تحت رئاسة عامل الإقليم ورئيس اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية السيد بوعبيد الكراب، برنامج تدارك الخصاص على مستوى البنيات التحتية والخدمات الأساسية بالمجالات الترابية الأقل تجهيزا لسنة 2020، وبرنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة برسم سنة 2020، وبرنامج الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة برسم سنة 2020.

وفي كلمة بالمناسبة، ذكر عامل الإقليم بأن هذا الاجتماع يعد الأول للجنة الإقليمية للتنمية البشرية بشيشاوة برسم سنة 2020 خلال المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2019-2023، في ظل التصور الذي أعلن عنه صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

ونوه السيد الكراب بالمجهودات المبذولة في هذا الإطار، داعيا كافة الحاضرين من سلطات محلية ومصالح خارجية ومنتخبين ومجتمع مدني وفاعلين اقتصاديين لتكثيف الجهود من أجل النهوض بالرأسمال البشري والعناية بالأجيال الصاعدة ودعم الفئات الهشة.

ودعا أيضا، إلى اعتماد جيل جديد من المبادرات المدرة للدخل والمحدثة لفرص الشغل، وفقا لمقاربة المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي أعلن عن انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

إثر ذلك، قدم رئيس قسم العمل الاجتماعي بالعمالة، السيد سالم لوديني، عرضا أبرز من خلاله أهم خطوط البرامج السالفة الذكر، خاصة مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في الحد من آثار جائحة “كوفيد-19” لدى الفئات الهشة أو بالنسبة للنساء المرضعات والحوامل.

كما تطرق السيد لوديني إلى بناء وتأهيل وحدات التعليم الأولي لسنة 2020، ومشروع برنامج الدعم المدرسي لسنة 2020، بالإضافة إلى برنامج المبادرة الملكية “مليون محفظة” لسنة 2020.

وتلى ذلك، نقاش مستفيض بين كافة المتدخلين حول كيفية تنزيل هذه البرامج حتى يكون لها الوقع الإيجابي على الفئات المستهدفة، وتمت المصادقة بالإجماع على كافة النقاط المدرجة في جدول الأعمال.