ارتفاع حركة النقل الجوي ب 23,59 في المائة في يوليوز 2019

الصويرة – ارتفع عدد المسافرين عبر مطار الصويرة – موكادور الدولي في يوليوز الماضي بنسبة 23,59 في المائة مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

وحسب آخر إحصائيات المكتب الوطني للمطارات، فقد استعمل ما مجموعه 8 آلاف و 151 مسافرا هذه المحطة الجوية خلال شهر يوليوز 2019، مقابل 6 آلاف و 595 مسافرا في نفس الشهر من العام الماضي.

ووفقا لنفس المصدر استقبل المطار الدولي لمدينة الصويرة خلال الأشهر السبعة الأولى من عام 2019 ما مجموعه 60 ألف و 395 مسافرا مقابل 56 ألف و 553 مسافرا خلال نفس الفترة من عام 2018، أي بارتفاع بلغ معدله 6,79 في المائة.

يذكر أن مطار الصويرة-موكادور الدولي سجل خلال عام 2018 حوالي 104 ألف و 587 مسافرا، مقابل 83 ألف و 414 مسافرا فقط في عام 2017، أي بارتفاع بلغ معدله 25,83 في المائة.

وتضاعفت حركة النقل الجوي في المطار الدولي لمدينة الرياح على مدار السنوات العشر الماضية، بمعدل أربعة أضعاف تقريبا، لينتقل من 25 ألف و 795 مسافرا في عام 2007 إلى 83 ألف و 414 مسافرا في عام 2017، قبل أن يرتفع إلى 104 ألف و 587 عام 2018، أي بارتفاع سنوي بنسبة 12,44 في المائة، وفقا لأرقام المكتب الوطني للمطارات.

ويرجع هذا الاتجاه التصاعدي إلى سيولة إجراءات عبور الركاب وضمان ظروف الراحة المرتبطة بتوفير أحدث المعدات التي تستجيب تماما لمعايير السلامة والأمن العالمية في هذا المطار.