تهيئة المدينة العتيقة: حوالي 13 ألف نسمة ستستفيد من البرنامج

الصويرة – أكد رئيس مجلس الإدارة الجماعية لمجموعة العمران، السيد بدر كانوني، اليوم الأربعاء بالصويرة، أن قرابة 13 ألف نسمة ستستفيد من البرنامج التكميلي لتهيئة وتثمين المدينة العتيقة للصويرة (2019-2023).

وأوضح السيد كانوني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء بمناسبة زيارة جلالة الملك للمدينة العتيقة للصويرة، أن هذا البرنامج المهم الذي يمتد على قرابة 30 هكتارا، ويكلف استثمارات بقيمة 300 مليون درهم، سيعود بالفائدة على مجموع ساكنة المدينة العتيقة للصويرة، والمقدر تعدادها ب13 ألف نسمة.

وأضاف أن هذا البرنامج التكميلي، الذي يندرج في إطار برامج تأهيل وتثمين المدن العتيقة الذي يشرف عليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، هو برنامج شمولي يحتوي على أربعة محاور تهم تأهيل المجال العمراني، وترميم وتأهيل التراث التاريخي، وتعزيز الولوج إلى الخدمات الاجتماعية، وتقوية الجاذبية السياحية والاقتصادية للمدينة العتيقة للصويرة.

وسجل السيد كانوني أنه سيتم إنجاز ما مجموعه 26 مشروعا في إطار هذا البرنامج التكميلي، الذي يتدخل في إنجازه مجموعة من الشركاء، من ضمنهم وزارات وصندوق الحسن الثاني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، وجهة مراكش-آسفي، والمجلس الجماعي للصويرة.

وبعد أن أشار إلى أن هذا المشروع يتطلب تدخل العديد من الشركاء بغية تنفيذ الرؤية الملكية السامية، أوضح السيد كانوني أنه تم إسناد مهمة تتبع تنفيذ هذا البرنامج التكميلي إلى لجان إقليمية يترأسها عامل الإقليم، ولجنة جهوية يترأسها والي الجهة، وتضم كل المتدخلين، من أجل ضمان التناسق بينهم بغية إنجاز هذا المشروع في ظرف خمس سنوات.

وفي هذا الصدد، أكد رئيس مجلس الإدارة الجماعية لمجموعة العمران أن وتيرة تقدم هذه الأشغال تتماشى مع الآجال المحددة لهذا البرنامج.