الصويرة : منح 320 شهادة سلبية لإنشاء مقاولات خلال سنة 2019

الصويرة – بلغ عدد الشهادات السلبية، التي منحتها المندوبية الإقليمية للصناعة والتجارة بالصويرة لإنشاء مقاولات خلال سنة 2019، ما مجموعه 320 شهادة، مقابل 258 ترخيصا سنة 2018، أي بزيادة بنسبة 24 في المئة.

وحسب تقرير للمندوبية حول الظرفية الاقتصادية برسم السنة المالية 2019، فإن التوزيع الجغرافي لقطاعات الأنشطة الاقتصادية التي شملتها هذه الشهادات، وضع قطاع الخدمات في صدارة الترتيب بما مجموعه 124 شهادة، يليه القطاع التجاري بـ84 ترخيصا ممنوحا، ثم القطاع السياحي في المرتبة الثالثة بـ59 شهادة سلبية.

وأضاف التقرير أن قطاع البناء والأشغال العمومية حل في المرتبة الرابعة بما مجموعه 38 شهادة سلبية، ثم القطاع الصناعي بـ11 شهادة، في حين احتل القطاع الفلاحي المرتبة الأخيرة بأربع شهادات سلبية.

وأوضح المصدر ذاته أن عدد الطلبات التي تم تدوينها في السجل التجاري بالمحكمة الابتدائية بالصويرة خلال سنة 2019، بلغ 299 طلبا في مقابل 297 طلبا برسم سنة 2018، بارتفاع طفيف بنسبة 1 في المئة، مضيفا أن التشطيبات من السجل التجاري بلغت 140، مقابل 145 سنة 2018، وهو ما يمثل انخفاضا بنسبة 3 في المئة.

وعلى مستوى حجم الاستثمارات والوظائف المتوقعة، فقد ارتفعت، على التوالي، إلى 133 مليون و200 ألف درهم و904 وظائف، مقابل 98,02 مليون درهم فقط (زائد 36 في المئة) و700 منصب شغل (زائد 29 في المئة) في 2018.

وبخصوص توزيع نوايا إحداث المقاولات حسب قطاعات الأنشطة، فقد اعتبر التقرير أن قطاعات الخدمات والتجارة والسياحة تعد قطاعات صاعدة خلال سنة 2019 في مجال الاستثمارات ومناصب الشغل المتوقعة.

وهكذا، فإن هذه القطاعات الثلاث، التي تمثل ما مجموعه 83 في المئة في مجال إحداث المقاولات، مكنت من بلوغ نسبة 85 في المئة من الاستثمارات و83 في المئة من مناصب الشغل، وهو ما يدل على أن “هذه القطاعات كانت واعدة على صعيد إقليم الصويرة برسم السنة الماضية”.