تكثف الإجتماعات لإنجاح الدخول المدرسي

الصويرة – عقدت المديرية الإقليمية للتربية الوطنية بالصويرة، مؤخرا، اجتماعا مع المكتب الإقليمي للفيدرالية الوطنية للتعليم الخاص، وذلك في إطار التواصل مع كافة الأطراف المعنية بغرض تهييئ الظروف المواتية لضمان دخول مدرسي آمن وناجح.

وخصص هذا الاجتماع لتقديم وتدارس الإجراءات المتعلقة بالدخول المدرسي، لاسيما تلك المتعلقة بالتعليم الخاص.

وشكل اللقاء مناسبة للجانبين لمناقشة سلسلة من الاقتراحات الكفيلة بضمان نجاح الدخول المدرسي وحسن سيره.

يذكر أن المديرية الإقليمية للتربية الوطنية بالصويرة كانت قد عقدت لقاءات تواصلية همت أولا، أطر الإدارة البيداغوجية للتعليم العمومي، وهيئة المفتشين والمراقبة البيداغوجية، إضافة إلى ممثلي جميعات آباء وأولياء التلاميذ.

وتمحورت اللقاءات حول الإجراءات التنظيمية الخاصة بالدخول المدرسي، وعملية تلقيح التلاميذ المتراوحة أعمارهم ما بين 12 و 17 سنة، وتدبير السنة الدراسية في سياق جائحة فيروس كورونا، إضافة إلى المساطر والترتيبات الخاصة بكل قسم تابع للمديرية، فيما همت اللقاءات في مرحلة ثانية ممثلي النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية.

وتناول الجانبان القضايا المتصلة بتدبير السنة الدراسية في ضوء الجائحة، والموارد البشرية والحملة الواسعة لتلقيح التلاميذ.

وكانت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي قد قررت إرجاء الانطلاق الفعلي للدراسة برسم الموسم الدراسي 2021-2022 إلى يوم الجمعة فاتح أكتوبر 2021 بجميع المؤسسات التعليمية والجامعية ومراكز التكوين المهني بالنسبة للقطاعين العمومي والخصوصي، وكذا مدارس البعثات الأجنبية ومعاهد اللغات.

وأكدت الوزارة أن هذا الإجراء يهدف بالأساس إلى توفير الشروط الضرورية للانطلاق الفعلي للدراسة في ظروف آمنة، تضمن الحق في التمدرس، وترسخ الإنصاف وتكافؤ الفرص لكافة المتعلمات والمتعلمين.