انتخاب مولاي الحسن المنادي رئيسا لمجلس مقاطعة النخيل

مراكش – تم، اليوم السبت، بمراكش، انتخاب السيد مولاي الحسن المنادي، عن حزب الأصالة والمعاصرة، بالأغلبية، رئيسا لمجلس مقاطعة النخيل.

وحاز السيد المنادي، خلال جلسة التصويت، التي جرت في احترام تام للتدابير الوقائية من فيروس كورونا، وعرفت حضور 25 عضوا، 21 صوتا، من أصل المقاعد الـ27 التي يتألف منها مجلس مقاطعة النخيل.

كما تم انتخاب النواب الخمسة للرئيس، وكاتب المجلس ونائبته.

وكان حزبا الأصالة والمعاصرة والتجمع الوطني للأحرار قد فازا، خلال الانتخابات الجماعية ل8 شتنبر الجاري، ب5 مقاعد لكل واحد منهما، متبوعين بحزب الاستقلال (4 مقاعد)، ثم أحزاب الاتحاد الدستوري، والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، والحركة الشعبية ب3 مقاعد لكل واحد منها، بينما نالت أحزاب جبهة القوى الديمقراطية، والحركة الديمقراطية والاجتماعية، والعدالة والتنمية، والتقدم والاشتراكية مقعدا واحدا لكل منها.

وتنقسم مدينة مراكش إلى خمس مقاطعات، هي جليز، وسيدي يوسف بن علي، والنخيل، ومراكش – المدينة، والمنارة، إضافة الى بلدية المشور- القصبة، التي أحدثت سنة 1992، كجماعة حضرية مستقلة عن المجلس الجماعي لمراكش.