بهية اليوسفي، تجند لخدمة الصالح العام ببن جرير

ابن جرير – تمثل بهية اليوسفي، رئيسة المجلس الجماعي ببن جرير بإقليم الرحامنة، المنتخبة برسم اقتراع 8 شتنبر الماضي، المرأة الدينامية المتجندة لخدمة الصالح العام.

 وتعكس “الرحمانية” التي ترشحت باسم الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، المرأة المغربية الشابة والطموحة، والوفية بتعهداتها، إلى جانب الرجال.

 وتمتلك السيدة اليوسفي مهارات كثيرة وملكات جمة، تجعلها دوما منصتة للساكنة، متجاوبة مع انشغالاتها، مشيرة إلى أن النضال السياسي لم يكن قط غريبا عنها وهي التي ترعرعت في عائلة “اتحادية”.

 وأفضت في حديث لقناة M24 التابعة للمجموعة الإعلامية لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن “مساري السياسي لم يكن اعتباطا أو صدفة”، مستشهدة بسياق إجراء الاقتراع الفارط، في ظرفية تفشي الوباء، والتزام المواطنين الذين لبوا النداء الوطني.

 وعلى صعيد آخر، أبدت ارتياحها ” لكون المجلس الحالي يضم تشكيلات سياسية متعددة، وتنوعا إيجابيا من شأنه ضخ قيمة مضافة لمختلف الأنشطة التي تقوم بها الهيئة، دونما إغفال للإثراء المشهود في ما يتصل بمخطط العمل”.

 وكشفت أن الغاية تكمن في القدرة على مواكبة المشاريع التنموية المتعددة والأوراش الكبرى التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس بمدينة بن جرير، معتبرة في سياق آخر، المشاركة النسوية في الانتخابات الأخيرة “نوعية” و”ملحوظة”، مقارنة مع استحقاقات سابقة، ولا أدل على ذلك أن المجلس الحالي يتألف من 11 امرأة عضو من أصل 31 يتكون منها.

 وجددت التأكيد على دوام تعبئة المجلس لأجرأة مشاريع التنمية المعتمدة، والاستجابة لانتظارات وانشغالات ساكنة بن جرير.