تعاون وتفاعل بين الأطباء المدنيين والعسكريين في المعركة اليومية ضد كوفيد

منذ بداية جائحة فيروس كورونا المستجد برهن الطاقم الطبي للمستشفى الإقليمي لبنجرير (إقليم الرحامنة) على مستوى عال من التعبئة التي تعززت بشكل أكبر مع تعبئة فريق طبي عسكري متعدد التخصصات يوم 21 أبريل الماضي من أجل تقديم يد العون في الجهود الرامية لمكافحة انتشار الفيروس وعلاج المصابين وتطبيقا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس