مياه الشرب تستجيب لجميع معايير الجودة المعمول بها وطنيا

اليوسفية – أكدت المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة باليوسفية، أن “مياه الشرب بمدينة اليوسفية تستجيب لجميع معايير الجودة المعمول بها وطنيا”.

وجاء ذلك في بلاغ للمندوبية على إثر ما تم تداوله من طرف بعض المنابر الإعلامية الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي حول تغير لون وطعم الماء الصالح الشرب بمدينة اليوسفية.

  وذكر البلاغ أنه بناء على طلب مصالح عمالة إقليم اليوسفية، قامت المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بأخذ عينات من مياه الشرب بنقط مختلفة من شبكة الماء الصالح للشرب بمدينة اليوسفية خاصة بحي التقدم وحي السمارة وإحالتها على المعهد الوطني للصحة بالرباط قصد إجراء التحاليل اللازمة.

  وأضاف البلاغ أن نتائج التحاليل أبانت في التقرير الصادر عن المعهد بتاريخ 11 شتنبر 2020، على أن “مياه الشرب بمدينة اليوسفية تستجيب لجميع معايير الجودة المعمول بها وطنيا”.

  وأوضح التقرير المذكور مطابقة مياه شبكة التوزيع باليوسفية للمعايير الميكروبيولوجية، بحيث “لا تحتوي على کائنات دقيقة تشير إلى تلوثها أو تتجاوز عتبة المستوى المقبول حسب المعايير المعمول بها وطنيا”.

  وأشار المصدر ذاته إلى غياب “تام” لبكتيريا السالمونيلا والكوليرا، ومطابقة المياه من الناحية الفيزيوكيميائية لمعايير الجودة الوطنية سواء من حيث درجة الحموضة أو الموصلية أو اللون أو الرائحة والنترات.