إعادة تأهيل قسم المستعجلات بمستشفى الرازي بمراكش

مراكش – تم اليوم الثلاثاء بمراكش، إعادة فتح قسم المستعجلات بمستشفى الرازي التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بالمدينة الحمراء، وذلك بعد انتهاء عملية إعادة تأهيله.

وستمكن عملية تأهيل قسم المستعجلات بهذا المستشفى، والذي تميز حفل إعادة افتتاحه بحضور، على الخصوص، والي جهة مراكش آسفي السيد كريم قسي لحلو، من تحسين الخدمات المقدمة على مستوى هذه المصلحة والرقي بظروف عمل الأطر العاملة، فضلا عن تحسين مستوى التكفل بالمرضى.

وأبرز المدير العام للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس السيد لحسن بوخني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن قسم المستعجلات، أصبح يستجيب لمعايير الجودة المطلوبة من ناحية البناية والتجهيزات والمسارات التي تم إحداثها.

وأشار إلى أنه منذ بدء العمل بقسم المستعجلات بمستشفى الرازي سنة 2014، عرفت مرافقه تدهورا خاصة على مستوى الكهربة وقنوات المياه والجدران، مما تطلب نقل خدمات هذه المصلحة إلى مستشفى ابن طفيل.

ومن شأن عملية إعادة تأهيل هذه المصلحة، التي بلغت تكلفتها حوالي 1, 1 مليون درهم، أن تتيح التكفل بالمرضى على نحو أفضل، بالإضافة إلى إحداث قاعة ستمكن من تصنيف المرضى حسب حالاتهم المرضية.

من جهة أخرى، تتيح الأشغال التي عرفتها شبكة التهوية بمصلحة المستعجلات، والتي بلغت تكلفتها المالية حوالي مليوني درهم، تحسين مستوى التكفل بالمرضى وضمان جودة عالية للهواء بهذه المصلحة على الخصوص خلال فترة ارتفاع درجة الحرارة التي تعرفها المدينة في فصل الصيف.