لقاء مناقشة مع المخرج الفرنسي جوم رونيغر

من مبعوثة الوكالة .. صوفيا العوني)
آسفي – تم اليوم الخميس بالمكتبة الجهوية لآسفي، عقد لقاء- مناقشة مع المخرج الفرنسي جوم رونيغر، في إطار فعاليات المهرجان الدولي للسينما والأدب، بحضور مجموعة من الممثلين ونقاد السينما والكتاب.

والتحق جوم رونيغر، المزداد بسويسرا، بأسرته في فرنسا لبدء مسار مهني في التصوير الفوتوغرافي، حيث دفعه شغفه بالمسرح، لولوج كلية الدراسات المسرحية في باريس، التي اختارها لما تزخر به من “غنى وثراء ثقافي”.
وتقاسم المخرج الفرنسي، الذي ألف مسرحية “دون لو بان دو هكتور”، مع الجمهور الحاضر، طريقة إخراج الأفلام، وتأليف المسرحيات وسلط الضوء على أهمية دور المخرج الذي يتجلى في تفادي سيطرة الممثلين.

وفي حديثه عن اختيار الموسيقى في الفيلم القصير، قال رونيغر إن الصوت الموسيقي ينقل المشاهد إلى عالم من الأحاسيس والحب، ويسعى إلى جعل الجمهور يتقبل هذه الشخصيات التي تصدم القيم الأخلاقية بوقاحتها وأفعالها.

وتدور أحداث مسرحية “دون لو بان دو هكتور” حول قصة خيانة زوجية، من خلال رصد حياة ثلاثة شخصيات رئيسية، هكتور الذي يقدم مساعدة لأدريان لتجديد شقته الجديدة، لتقوم جينا، زوجة هكتور، بزيارتهم، وتبدأ بهذه الزيارة تفاصيل هذه الحكاية المشوقة.

وفي سياق آخر، كان طلبة كلية متعددة التخصصات بآسفي، على موعد مع ورشات عمل “ماستر كلاس”، مدرجة ضمن برمجة المهرجان، تنظم على مدى أربعة أيام، بمشاركة المخرج عبد الحي العراقي، وزينب الحردوز التي تقدم ورشة عن المونتاج، والمصرية سناء الشيخ المكلفة بورشة عن السيناريو، وأخيرا ورشة حول الصورة مع مدير الصورة والمتخصص في المؤثرات الخاصة حسان بنعبو.

وينظم المهرجان الدولي للسينما والأدب بآسفي، التي تختتم فعالياته اليوم الخميس، بمبادرة من جمعية أكورا للفنون وبدعم من وزارة الثقافة والشباب والرياضة وبشراكة مع مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط – موقع آسفي، وهيئة المحامين بآسفي، ومجموعة من الشركاء.