بروتوكول اتفاق بين جامعة محمد السادس ومنظمة العمل الدولية

الرباط- وقعت جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية (UM6P) ومنظمة العمل الدولية على بروتوكول اتفاق، يهم البحث والدراسات، بهدف تحقيق فهم أفضل لسوق العمل، وإدماج اقتصادي أحسن للنساء والرجال.

وأوضح بلاغ مشترك، أن هذا الاتفاق، الذي وقعه بالأحرف الأولى يوم الجمعة الماضي، رئيس جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، هشام الهبطي، ومديرة المكتب الإقليمي لمنظمة العمل الدولية للجزائر وليبيا والمغرب وتونس وموريتانيا، رانيا بيخازي، تروم إضفاء الطابع الرسمي على التعاون بين الجانبين وتعزيزه في مجال البحث و الدراسات حول سوق الشغل.

وأضاف المصدر نفسه، أن المؤسستين أشادتا بهذه المناسبة، بالعلاقات الممتازة التي تجمعهما واتفقتا على توطيدها في ما يتعلق بتطوير التحاليل والأبحاث حول سوق العمل من جوانب مختلفة، بمختلف القطاعات والمجالات الترابية، والتي تستهدف أيضا مجال البحث التطبيقي والعلوم الاجتماعية والتجريبية، ذات الاهتمام المشترك.

وستهم مجالات التعاون أيضا نظم مراقبة سوق العمل، وبرامج التكوين وبناء القدرات، والرقمنة، وتقييم جودة الحياة في العمل فضلا عن العديد من محاور التعاون الأخرى التي سيتم تحديدها بشكل مشترك من قبل المؤسستين.

ووعيا منهما بأهمية مجالات التعاون هذه للمساعدة على توجيه السياسات العمومية حول سوق العمل، اتفقت المؤسستان على مضافرة جهودهما للتمكن من تجسيد الأنشطة المنبثقة عن هذه المحاور من أجل فهم أفضل لسوق العمل وإدماج اقتصادي أحسن للنساء والرجال.