رالي جمعية المغامرة في المغرب للسيارات: عمار مونجي وهشام الشعيبي يفوز باللقب

فاز الطاقم، المتكون من الثنائي عمار مونجي وهشام الشعيبي، بلقب الدورة الثانية لرالي جمعية “المغامرة في المغرب” للسيارات (موغادور 2022) ، الذي نظمته الجمعية من 23 إلى 25 شتنبر الجاري بمدينة الصويرة.

وعاد المركز الثاني للطاقم، المتكون من هند الغلام وسلمى الطاهري، فيما كان المركز الثالث من نصيب الطاقم الذي ضم كوثر دراكا ولبنى لخليفي.

وذكر بلاغ للجمعية المنظمة للدورة الثانية لهذه التظاهرة الرياضية ، أن اللحاق، الذي جرى بالعديد من المناطق بمدينة الصويرة، عرف مشاركة 13 طاقما منهم أطقم نسوية دأبت على حضور هذه التظاهرة.

وأضاف أن مسيرة الرالي تضمنت ثلاثة اختبارات ويتعلق الأمر باختبار الاتجاه ويتجلي في قطع أقل الأميال للوصول إلى موقع معين مع احترام القيود في نقاط التفتيش، واختبار السرعة ويشمل قطع مسافة معينة بسرعة محددة من طرف اللجنة و احترامها أثناء المرور في نقطة التفتيش.

أما الاختيار الثالث فتمثل في الانتظام و هو اجتياز مسار معين مع مراعات المحافظة على سرعة ثابتة.

وفي ختام منافسات رالي جمعية “المغامرة في المغرب” في دورته الثانية ، تم توزيع الجوائز على الفائزين في مختلف الفئات، قبل أن تقوم الجمعية بمبادرة خيرية ، وذلك من خلال جمعية الصويرة دارنا لإيواء الأطفال.

وتروم الجمعية من خلال تنظيم هذا الرالي ،الذي يعتزم المنظمون جعله موعدا سنويا، تعريف السياح المغاربة والأجانب بالمؤهلات الطبيعية التي تزخر بها مختلف مناطق المملكة التي يمر منها المتسابقون والتي تتنوع بين الرمال والغابات والجبال والوديان، فضلا عن تقاسم أوقات ممتعة معهم، والإطلاع على غنى وأصالة وتقاليد هذه المناطق.