ميدان الشغل: مباحثات بين السيد السكوري و مسؤولين أوروبيين

مراكش – أجرى وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات، السيد يونس السكوري، أمس الاثنين، بمراكش، مباحثات مع كل من المفوض الأوروبي للتوظيف والحقوق الاجتماعية، نيكولاس شميت، ووزير الشغل الإيطالي، أندري أورلاندو، تناولت سبل تعزيز التعاون في ميداني الشغل والتكوين المهني.

 وتأتي هذه المباحثات عشية انطلاق أشغال الاجتماع الوزاري الخامس للاتحاد من أجل المتوسط، حول التوظيف والعمل، المقرر بمدينة مراكش، يومي 17 و 18 ماي الجاري.

وقال المفوض الأوروبي للتوظيف والحقوق الاجتماعية، نيكولاس شميت، في تصريح لقناة (إم 24) الإخبارية التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن اللقاء شكل مناسبة لبحث آفاق التعاون بين المفوضية الأوروبية والمغرب، وسبل تعزيزه في ميداني الشغل والتكوين المهني.

ونوه بانخراط المغرب في سياسة عصرنة ودعم الشغل بكافة أشكاله، والتي تتعلق أساسا بإدماج الشباب.

وأضاف السيد شميت أن “هناك العديد من الأمور لنتقاسمها وفق مقاربات جديدة، بالنظر لتغير الاقتصاد، ولكوننا نجابه تحديات مماثلة، لاسيما تلك التي يواجهها الشباب”، مشددا على أن “إدماج الشباب يوجد ضمن أولويات اشتغالنا، عبر بلورة حزمة مشاريع ملموسة، تحظى بدعم الاتحاد الأوروبي”.

وأشار إلى أنه انتهز هذه المناسبة، أيضا، لزيارة مؤسسة تنهض بمهام إدماج الشباب في وضعية صعبة، وبالتعلم والتكوين، باعتبارها قضايا توجد، كذلك، في صلب السياسات الأوروبية، وتمثل مجالات للتعاون مع المغرب.

  من جهته، وصف وزير الشغل الإيطالي، اللقاء الذي جمعه مع السيد السكوري بأنه “بالغ الأهمية”، مضيفا أنه شكل مناسبة لبحث التعاون المهني وإدماج الشباب في سوق الشغل بين البلدين.

واعتبر، في تصريح مماثل، أن “هذا الأمر سيمكن من تطوير هجرة دائرية وإحداث سوق موحدة”، مذكرا بالعلاقات التاريخية العريقة والصداقة المتينة التي تجمع بين المغرب وإيطاليا.

 وسيناقش هذا الاجتماع، الذي تنظمه وزارة الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، وتشارك في رئاسته المفوضية الأوروبية المسؤولة عن الوظائف والحقوق الاجتماعية، ووزارة العمل بالمملكة الهاشمية بالأردن، بحضور الأمانة العامة للاتحاد من أجل المتوسط، تحديات سوق العمل الملحة في المنطقة الأورو متوسطية، ولا سيما سبل المضي قدما لتحقيق تعاف شامل وأخضر ورقمي ومستدام، بحسب ما أفاد به الاتحاد من أجل المتوسط على موقعه الإلكتروني.

وكان الاجتماع الوزاري الرابع للاتحاد من أجل المتوسط حول التوظيف والعمل قد عُقد في كاشكايش بالبرتغال، يومي 2 و3 أبريل 2019، تحت عنوان “الوظائف والمهارات والفرص للجميع”.