يونيسكو: مراكش تنضم إلى الشبكة العالمية للمدن التعليمية

مراكش- انضمت مدينتا مراكش وإفران إلى شبكة اليونيسكو العالمية للمدن التعليمية، تقديرا لجهودهما “المتميزة” لجعل التعلم مدى الحياة واقعا للجميع على المستوى المحلي، وذلك حسبما أعلنت المنظمة الأممية اليوم الجمعة.

وتنضم المدينة الحمراء وإفران داخل هذه الشبكة إلى المدن المغربية شفشاون والعيون وبنجرير.

وذكرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونيسكو) في بلاغ لها، أنه “في المجموع، انضمت 77 مدينة من 44 دولة إلى هذه الشبكة اليوم الجمعة، ليصل عدد المدن في هذه الشبكة إلى 294 مدينة في 76 دولة مختلفة”.

وأشار المصدر إلى أن شبكة اليونيسكو العالمية للمدن التعليمية تتكون من مدن تشجع بنجاح التعلم مدى الحياة داخل مجتمعاتها، مبرزا أنها تتشارك في ما بينها الإلهام والمعرفة والممارسات الفضلى.

وفي هذا الصدد، نقل البلاغ عن المديرة العامة لليونسكو ، أودري أزولاي، قولها بأنه “مع وجود أكثر من نصف البشرية يعيشون في المناطق الحضرية، تتمتع المدن بالقدرة على قيادة سياسات التعلم مدى الحياة من خلال تنفيذ ودعم المبادرات المحلية، فضلا عن توفير التغيير من القاعدة إلى القمة”.

وأضافت أن المدن التعليمية الجديدة التابعة لليونسكو تتمتع “بخبرة كبيرة”، وهي ملتزمة بجعل الحق في التعليم حقيقة واقعة للناس من جميع الفئات العمرية.

وبحسب البلاغ، فقد انضمت المدن التعليمية الجديدة إلى الشبكة بعد ترشيحها من قبل اللجان الوطنية لليونسكو في البلدان المعنية وبناء على توصيات لجنة من الخبراء.

وأكد المصدر ذاته أن الالتزام القوي بالتعلم مدى الحياة من جانب عمدة وإدارة المدينة، فضلا عن تقييم الممارسات الفضلى والمبادرات السياسية هي المتطلبات الأساسية للانضمام إلى شبكة المدن التعليمية.

وتتميز المدن التعليمية التابعة لليونسكو بأنها تجمع بين المؤسسات التعليمية والتدريبية والثقافية، وأنها تضم ​​مجموعة واسعة من الشركاء مثل ممثلي القطاع العام ومنظمات المجتمع المدني وأرباب العمل.