اتفاقية-إطار لمواكبة المقاولات والمستثمرين بالجهة

مراكش – وقع المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية، و غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة مراكش-آسفي، اليوم الأربعاء، بمراكش، اتفاقية- إطار من أجل تفعيل الشراكة بين المؤسستين، وذلك لمواكبة المقاولات والمستثمرين على صعيد الجهة، في مجالي الملكية الصناعية والتجارية وخلق المقاولة.

وذكر المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية، في بيان، أن هذه الشراكة، التي وقع على الاتفاقية الإطار المتعلقة بتفعيلها، مديره العام، السيد عبد العزيز ببقيقي، ورئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة مراكش- آسفي، السيد أمين بن خالد، تشمل العديد من المجالات، من بينها، على وجه الخصوص، حماية حقوق الملكية الصناعية، ولا سيما العلامات التجارية والتصاميم، ودعم إحداث المقاولة، والخدمات المتعلقة بالسجل التجاري المركزي.

وأضاف المصدر ذاته، أن الشراكة بين المؤسستين تشمل أيضا مجالي التكوين في مجال الملكية الصناعية والتجارية، والترويج والتحسيس بأهمية حماية وتطوير أصول الملكية الصناعية.

وذكر بأن هذه الشراكة تنبثق من الاتفاقية – الإطار، المبرمة بين وزارة الصناعة والتجارة، وجامعة الغرف المغربية للتجارة والصناعة والخدمات، والمكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية، بغية إنشاء فضاء  “Carré des innovateurs”، الذي يهدف إلى جعل الملكية الصناعية أداة من أجل تعزيز النمو الاقتصادي والقدرة التنافسية على الصعيد الجهوي.